‌عادات وتقاليد دمرت حياة المرأة‌‌...‌‌ختان البنات والزواج المبكر

Female Genital Mutilation and Early Marriage: Customs  Destroy Women's Lives

لم تكن حياة المرأة يومًا سهلة على الإطلاق، بل عانت من بعض العادات والتقاليد على مر العصور والتي قيدت من حرية المرأة وألزمتها على البقاء في المنزل دون أحلام، ليس هذا فقط بل أدت تلك العادات والتقاليد الرجعية والأفكار المغلوطة إلى بعض المشكلات والتي وقفت عائق أمام التقدم والرقي كالزواج المبكر والجهل والرجعية والتعدي على حقوق المرأة.

 

  • الجهل

يمكن أن نعتبر الجهل سببًا قويًا للعادات والتقاليد الرجعية، ويمكن اعتباره نتيجة أيضًا، لا يمكن أن ننكر أن هناك عادات وتقاليد متحضرة كاحترام الكبير وإكرام الضيف، ولكن على الجانب الأخر يجب أن نعترف أنها كانت تحتوي على بعض الأفكار المغلوطة والرجعية والتي أوجبت عدم تعليم المرأة واقتصار دورها على المنزل وتربية الأطفال.

 

فكان الجهل أحد أبرز نتائج تلك العادات والتقاليد، وإلى الأن هناك بعض القرى والمدن التي لا تزال تتبع تلك العادات والتقاليد الرجعية، فهناك عائلات وقبائل تفضل جلوس بناتهم في المنزل أو تعليمهن تعليمًا محدودًا، اعتقادًا منهم أنهم عندما يقيدون المرأة فإنهم بذلك يحافظون عليها، فظلت المرأة لوقت طويل ضعيفة وتعاني الجهل والتخلف، في حين أن التعليم هو سلاح المرأة والحماية الحقيقية التي تضمن لها حياة كريمة تحت أي ظرف، وتسببت هذه العادات والتقاليد في ازدياد نسبة الجهل في العالم.

 

  • الزواج المبكر

ومن العادات والتقاليد السيئة التي كانت منتشرة بشكل كبير في العالم هو الزواج المبكر، فإلى الأن يتم تزويج الفتاة في عمر صغير، فلا تكون ناضجة كفاية لتتحمل مسؤولية بيت وزوج وأولاد وقد لا تكون واعية بما فيه الكفاية لتربي الأطفال، فالكثير من العائلات تفضل تزويج الفتاة عن تعليمها، اعتقادًا منهم أن الزواج آمان وستر لهن، وفي الحقيقة فإن الأمان الحقيقي يكمن في التعليم والعمل والاستقلال المادي.

 

فالزواج والإنجاب بحاجة إلى أم و زوجة واعية وناضجة بما يكفي لتتمكن من تحمل المسؤولية ولتملك مهارة وحكمة تمكنها من حل أي مشكلة قد تواجهها، كما أنه يجب على المرأة أن تمتلك الوعي الكافي والثقافة لتربية الأطفال تربية صالحة على المبادئ والقيم والأخلاق، للنهوض بالمجتمع نحو الرقي والتقدم، لتكون قادرة على إنشاء رجال قادرين على أن يكون لهم دور فعال في المجتمع، لذا فالزواج المبكر من اسوأ الاعتقادات والعادات التي ترسخت في الكثير من الثقافات.

اقرأ المزيد: الزواج المبكر: الأسباب والنتائج

 

  • عدم عمل المرأة

بعض العادات والتقاليد توجب بعدم نزول المرأة للعمل، حيث ينظر بعض الناس للمرأة العاملة بنظرة سيئة، واقتصرت تلك العادات دور المرأة على تنظيف البيت وتربية الأطفال فقيدت حريتها وأحلامها وأهدافها، كما أن هذه العادات الرجعية تساهم في تراجع وتخلف المجتمعات، بسبب فقد عنصر مهم في المجتمع، إلى الآن تعاني بعض النساء من إجبارهن على الجلوس في المنزل وعدم نزولهن للعمل بحجة الحفاظ عليهن من المجتمع، وبسبب تلك العادات أيضًا يرفض بعض الرجال عمل زوجاتهم ليكون هو المتحكم في البيت بشكل كامل.

اقرأ المزيد: التحديات التي تواجه المرأة العاملة

 

  • ختان البنات

أصبح ختان البنات جريمة يعاقب عليها القانون، ومع ذلك يحدث ختان للبنات في الكثير من المجتمعات في الخفاء، ظنًا منهم أنهم بذلك يحافظون على شرف العائلات، في حين أن الكثير من الأبحاث والأحصائيات أثبتت كم الأضرار التي تحدث بسبب هذا الفعل المشين، بالإضافة إلى حالات الوفاة التي قد تحدث بسبب هذه العملية، فاعتقد البعض ولازال يعتقد أن الفتاة هي من تجلب العار أو الشرف للعائلات، وفي الحقيقة فإن ختان البنات وسلبهن حقوقهن هو العار الحقيقي وتعدي على حقوق المرأة.

 

 

يمكنك الآن متابعة موقعنا باستمرار وزيارة صفحتنا على انستجرام وفيس بوك ليصلك كل ماهو جديد في عالم الجمال والعناية بالشعر والبشرة وأحدث منتجات العناية بالجسم والبشرة والشعر.