قشرة الرأس في الشتاء: الأسباب والحلول

 

Battling Dandruff in Winter: Causes and Effective Solutions

 

في فصل الشتاء ، هناك العديد من المشاكل التي يعاني منها الجلد والشعر بسبب قسوة المناخ والبرودة الشديدة ، حيث تزداد الإصابة بأمراض الجلد نتيجة عدد من الأسباب أو الممارسات التي يقوم بها الشخص ، مثل غسل بشرة الجسم والشعر بالماء الساخن مما يؤدي إلى جفاف الجلد والشعر.

من مشاكل فصل الشتاء قشرة الرأس ، والتي تعتبر من أكثر الأمور المزعجة التي تظهر في كثير من الأحيان مع تغير المناخ ، خاصة في فصلي الخريف والشتاء. يظهر بشكل واضح في فروة الرأس وينتشر على الكتفين والظهر مسبباً الحكة طوال الوقت. عادة ما يبدأ في الاختفاء نسبيًا مع اقتراب فصل الصيف.

دائما ما تسأل المرأة عن أسباب ظهور قشرة الرأس في الشتاء لأنها تسبب المظهر السيئ للشعر وحكة في فروة الرأس وجلد الجسم. تظهر قشرة الرأس لعدة أسباب مختلفة ؛ تعود أسباب ظهور القشرة إلى عوامل غير مرضية أو أسباب أخرى ناتجة عن أمراض معينة ، وفي كلتا الحالتين يجب أن تعرف جيدًا طبيعة شعرك وشكل التغيرات التي تحدث فيه لمعرفة الطريقة الصحيحة لعلاجه. .

أسباب ظهور قشرة الرأس

تعود أسباب ظهور قشرة الرأس خاصة في فصل الشتاء إلى عدة عوامل وأسباب منها:

- قلة غسل الشعر في الشتاء بسبب البرد القارس في الشتاء من الأسباب. قد يتكاسل بعض الأشخاص عن غسل شعرهم بانتظام مما يؤدي إلى تراكم الدهون على فروة الرأس وظهور قشرة الرأس.

- جفاف الجلد من أهم أسباب ظهور قشرة الرأس لعدم قدرته على إنتاج ما يكفي من الزيوت لفروة الرأس مما يؤدي إلى ظهور قشرة الرأس خاصة في فصل الشتاء.

- يمكن أن يؤدي الشعر الدهني أيضًا إلى احمرار الجلد وتغطيته بقشور بيضاء.

- قد يكون سوء التغذية سبباً لقشرة الرأس نتيجة إتباع نظام غذائي معين يفتقر إلى العناصر الغذائية التي يحتاجها الشعر ، مثل الزنك وفيتامين ب.

- قد يكون السبب وجود بعض الأمراض مثل الأكزيما أو الصدفية أو فطريات الخميرة أو الحساسية الناتجة عن أنواع معينة من الشامبو.

- قد يؤدي استخدام الماء الساخن في الشتاء إلى ظهور قشرة الرأس في الشعر لأنه يتسبب في اختفاء الزيوت الطبيعية التي تفرزها فروة الرأس ، مما يتسبب في جفاف شديد ينتج عنه ظهور قشرة الرأس.

نصائح للتخلص من القشرة نهائيا

-استخدمي الوصفات الطبيعية بدلًا من الاعتماد كليًا على الشامبو والمواد الكيميائية التي قد تضر بفروة الرأس والشعر.

- ابدأ بعلاج الأمراض التي قد تسبب قشرة فروة الرأس والتي ذكرناها أعلاه لتقليل ظهور وانتشار قشرة الرأس وذلك من خلال زيارة الطبيب واتباع النصائح التي يمليها عليك.

- لا تفرط في غسل شعرك حتى لا تتلف خلايا فروة الرأس ، ولا تهمل غسل الشعر بشكل دائم أو التباعد بين الفترات حتى لا تتكون طبقة القشرة. يفضل غسل الشعر مرتين أسبوعياً في فصل الشتاء.

- الابتعاد عن مستحضرات التجميل التي تحتوي على زيوت اصطناعية بشكل عام لاحتوائها على كمية كبيرة من الدهون التي تتراكم على الجلد وتسبب قشرة الرأس.

- عند غسل شعرك ، احرصي على فرك فروة الرأس بأصابعك للتأكد من التخلص من القشرة.

- احرصي على ترطيب شعرك جيدًا في فصل الشتاء ، والحفاظ على درجة حرارته.

- غيري الشامبو كل ستة أشهر ، واختاري دائمًا النوع الذي يقلل من ظهور قشرة الرأس.

- ابحث عن أنواع الشامبو الطبية والطبيعية التي تحتوي على أقل كمية من المواد الكيميائية ؛ يفضل استخدام شامبو الأطفال في هذه الحالات.

 

بالإضافة إلى هذه النصائح التي يجب اتباعها للتخلص من مشكلة قشرة الرأس التي يعاني منها الكثير من الناس ، خاصة في فصل الشتاء ، يجب اتباع نظام أو روتين للعناية بالشعر باستخدام المنتجات الطبيعية التي تغذي الشعر وتخلصه. من قشرة الرأس ، مثل:

مصل الشعر

- يساعد مصل الشعر في حل مشكلة التجعد والخشونة ، وينعم الشعر ، ويسهل التصفيف.

- يتميز بإضفاء اللمعان على الشعر الباهت ، وإزالة التشابك منه ، وحماية الشعر من الأشعة فوق البنفسجية. وبالتالي ، فهو يحمي الشعر من التلف.

- يقلل من تساقط الشعر لاحتوائه على فيتامين هـ. كما أنه يحمي الشعر من الغبار والرطوبة الجوية.

- يساعد على ترطيب الشعر التالف بسبب الصبغات. يقلل من تلف المواد الكيميائية وأدوات التصفيف الحرارية بسبب وجود الأحماض الأمينية.

زيت البرهان الأزرق

- أثبت زيت البرهان الأزرق أنه فعال للغاية في تغذية الشعر ومنحه الرعاية والتغذية الصحية التي يحتاجها الشعر ؛ كما أنه يمنع الجفاف ويقلله ، ويعزز نموه وطوله بشكل فعال.

- يساعد في التخلص من مشكلة الجفاف حيث يعمل على الحفاظ على الرطوبة الطبيعية داخل خصلات الشعر مما يساعد في ترطيب الشعر بشكل طبيعي.

- يحمي الشعر من العوامل البيئية الضارة مثل أشعة الشمس الضارة والملوثات التي تتراكم على خصلات الشعر.

- يعمل على تقليل التهابات فروة الرأس ، حيث يحتوي على خلاصة الثوم التي تهاجم بفعالية البكتيريا والفطريات في فروة الرأس.